Emial:chinakidneyhospital@hotmail.com

What'sapp:+86-15131171391

التهاب الكلى الذئبية

  • طريقة الحياة الصحية
  • العلاج
  • الاعراض
  • التشخيص
  • مقدمة

التهاب الكلية الذئبية هو عبارةعن اضطراب في الكلى , وفيه يحصل التهاب لمرشحات " كبيبات " الكلى , وهو عبارة عن احد مضاعفات الذئبة الحمامية الجهازية .

الذئبة الحمامية الجهازية هي احد امراض المناعة الذاتية التي قد تسبب عادة اضرار على الجلد والمفاصل والكلى والدماغ .

في الحالات الطبيعية يقوم جهاز المناعة بحماية الجسم من الاجسام الضارة , والتي يمكن ان تكون خارجية مثل البكتيريا والفيروسات ... الخ , او داخلية . وفي حالة الاصابة باحدى الامراض المناعية الذاتية فان الجهاز المناعي في الجسم يفقد القدرة على التفريق بين المواد الضارة ومكونات الجسم الطبيعية . ونتيجة لذلك فانه يقوم بمهاجمة الخلايا والانسجة السليمة .

وعندما تؤدي الذئبة الحمامية الجهازية الى تلف في اجزاء من الكلى فانه ما يعرف بالتهاب الكلية الذئبية .

الاسباب

اسباب الذئبة الحمامية الجهازية غير معروفة حتى الان . ومع ذلك , فان العوامل التالية تؤثر على حدوث الذئبة الحمامية الجهازية :

الجنس والعمر : الذئبة الحمامية الجهازية اكثر شيوعا في النساء الشابات .

العامل الوراثي : لهذا المرض احيانا تاريخ اسري

العدوى

الفيروسات

اسباب بيئية

تاريخ الذئبة

في حالة الاصابة بالذئبة الحمامية الجهازية فان هناك احتمالية كبيرة للاصابة بالتهاب الكلية الذئبية .غالبا ما يظهر التهاب الكلية الذئبية في غضون 5 سنوات من الاصابة بالذئبة الحمامية الجهازية , ومع ذلك فانه في المراحل المبكرة من الاصابة بالتهاب الكلية الذئبية , قد لا تظهر اية اعراض ملحوظة , بل انه في اغلب الاحيان لا يمكن لفحوصات الروتينية لوظائف الكلى تقدير مدى الاصابة وخطورتها .

ولذلك فان الاختبار المناعي مهم جدا لفحص التهاب الكلية الذئبية في المراحل المبكرة خفية الاعراض , خصوصا في حالة وجود عوامل الخطورة , وهذا الفحص مهم جدا في التشخيص المبكر لاجل العلاج المبكر للمرض .

عوامل الخطورة

المقصود بها هي كل العوامل التي بامكانها زيادة احتمالية الاصابة بالتهاب الكلية الذئبية , ومع ذلك وجود عوامل الخطر لا يعني ابدا لزوم الاصابة بالمرض . لذلك اذا كان لدى المرضى اية عوامل خطر فانه من الواجب عليهم اخذ الحيطة وابلاغ الطبيب المختص بالحالة والمتابعة الدورية لها .

التهاب الكلية الذئبية اكثر شيوها بين النساء اللواتي تتراوح اعمارهن بين 20 – 40 عاما , وعوامل الخطورة تشمل ما يلي :

العامل الوراثي : اذا وجد في الاسرة تاريخ للاصابة بالتهاب الكلية الذئبية , فان احتمالية الاصابة بين افراد الاسرة تزداد .

الاشعة فوق البنفسجية : التعرض لاشعة الشمس بكثرة يمكن ان يجعلك عرضة للاصابة بالذئبة الحمامية الجهازية , وخاصة بالنسبة للاشخاص الذين لديهم حساسية جلدية من اشعة الشمس , ومن الملاحظ لدى مرضى الذئبة الحمامية الجهازية ان التعرض لاشعة الشمس بكثرة يجعل من اعراضهم اسوء .

التدخين : التدخين يمكن ان يزيد من خطر الاصابة بمرض الذئبة الحمامية الجهازية .

رغم انه في معظم الحالات من الذئبة الحمامية الجهازية , لا تظهر على المرضى اعراض اعتلال كلوي , لكن التلف النسيجي في انسجة الكلى واضح جدا . تقديرات انتشار حصول التلف الكلوي في حالات الذئبة الحمامية الجهازية يقدر ب 30 % - 90 % من مجمل مرضى الذئبة الحمامية الجهازية .

لو كنت قد شخصت بالذئبة الحمامية الجهازية و التهاب الكلية الذئبية , يمكنك التواصل معنا , فريق الاطباء والخبراء في مستشفانا سيقدمون لك النصائح المناسبة لحالتك .